عقدت وزارة السياحة والاثار وبالتعاون مع نقابة ادلاء السياحة العربية وضمن مشروع ” تقييم القيود والمعيقات أمام تنفيذ حل الدولتين” والذي يموله الاتحاد الأوروبي وينفذه كل من معهد الأبحاث التطبيقية – القدس (أريج) ومركز أبحاث الأراضي، نظم معهد الأبحاث التطبيقية -القدس (أريج) ، الدورة التدريبية 4 لهذا العام حيث تناولت الدورة آخر المستجدات السياسية والأحداث الجارية في الأراضي الفلسطينية المحتلة ومنها الانتهاكات والمخططات الاستيطانية الإسرائيلية والاوامر العسكرية الرامية إلى تهويد المنطقة برمتها وتقويض العملية السلمية، وذل بحضور 41 دليل سياحي فلسطيني مرخص

وتجدر الإشارة الى ان الدكتور جاد إسحق حاضر بالأدلاء من خلال تقديم ملخص لاهم المستجدات السياسية في الأراضي الفلسطينية المحتلة منوها بالخطر الذي يحيط بالمنطقة جراء استمرار دولة الاحتلال الإسرائيلي بالبناء والتوسع الاستيطاني في الأراضي الفلسطينية المحتلة والسيطرة على الأراضي الفلسطينية

كما قدمت الباحثة في مجال الاستيطان السيدة جولييت بنورة عرضا تفصيليا عن اخر المستجدات السياسية على الأرض والإجراءات الإسرائيلية الاستيطانية في الضفة الغربية